زبدة الافوكادو

زبدة الافوكادو تأتي من ثمار الأفوكادو الاستوائية، والتي تنمو بشكل ملحوظ في المكسيك وكاليفورنيا وتشيلي. تصنع زبدة الأفوكادو من خلال عملية تسمى الهدرجة. من خلال عملية الهدرجة هذه يتم تحويل الدهون المتعددة غير المشبعة إلى منتج صلب بدلاً من الزيت. يبلغ متوسط درجة انصهار الزبدة 37 درجة مئوية، مما يعني أنها ستذوب بمجرد ملامستها لجسمك، رائع للنشر والتوزيع على الجلد الجاف وفروة الرأس والشعر 

فوائد زبدة الافوكادو للشعر

تعد زبدة الأفوكادو بتغذية وترطيب الشعر وفروة الرأس. تعتبر الزبدة رائعة بشكل خاص للذكور والبنات ذوي أنواع الشعر المجعد، حيث لا تجد صعوبة في شق طريقها حول تجعيد الشعر وتحت بشرة الشعر هذه. تعمل الفيتامينات والمعادن الموجودة في زبدة الأفوكادو على ترطيب وتغذية الشعر لفترة أطول بكثير من الزيوت العطرية الخفيفة. تعمل جميع أنواع الزبدة بشكل أفضل عند استخدامها جنبًا إلى جنب مع الزيوت العطرية المفضلة لديك. بهذه الطريقة ، ستكونين متأكدين من الحفاظ على رطوبة طويلة الأمد، مما يمنع التكسر ويعالج التجعد. يمكن التعرف أكثر على فوائدها للشعر من هنا، أو بالنقر على العنوان.

فوائد زبدة الافوكادو للبشرة

تعمل العوامل المضادة للأكسدة والالتهابات الموجودة في زبدة الأفوكادو على تلطيف تهيج الجلد وحب الشباب والجلد الجاف، وتساعد خصائصه العلاجية على استعادة خلايا الجلد، وقد وجد أنها فعالة عند تطبيقها على الأمراض الجلدية مثل الأكزيما والصدفية. 

يمكن استخدام زبدة الأفوكادو لتقليل الاحمرار الناتج عن حب الشباب دون الشعور ببقايا دهنية على البشرة والوجه، ويُعتقد أن الأحماض الدهنية وحمض الأوليك تسرع عملية التئام الجروح وهي رائعة لإصلاح تلف الجلد. 

وأخيرًا، إذا لم يكن كل ذلك كافيًا، فقد وُجد أن زبدة الأفوكادو تعمل أيضًا على تحسين مرونة الجلد، كما أن لها خصائص مضادة للشيخوخة، مما يجعلك تتمتع ببشرة ناعمة لفترة أطول بكثير.

زبدة الأفوكادو للاكل

وصفات الأكل التي يمكن آن تدخل معها زبدة الأفوكادو:

المزيد من فوائد الأفوكادو

Exit mobile version